أهم الأخبارالأخبار

الجزائر تطالب فرنسا بتسليم فرحات مهني

طالب الرئيس عبد المجيد تبون، في تصريحاته أمس على هامش اللقاء الدوري الذي جمعه مع ممثلي وسائل الإعلام الجزائرية، السلطات الفرنسية تسليم زعيم حركة الماك، فرحات مهني.

واعتبر تبون صراحة أن الصمت الفرنسي هو رفض واضح لطلب الجزائر، حيث قال ”طالبنا من باريس تسليم هذا الإرهابي لكنها لا ترد ومعنى ذلك هو الرفض“.

وقال في نفس الإطار ”يريدون طرد من يزعجونهم لكن الذين يشتغلون من مخابراتهم يرفضون تسليمهم لنا“ في إشارة إلى المطلوبين من قبل العدالة الجزائرية ضمن ملف حركتي ال”د”ماك“ و”رشاد“. ليطلق تبون غير هذا الخصوص مطلبا مباشرا، حيث قال ”نريد أن يسلموا لنا رأس خيط الماك الإرهابية“ في إشارة إلى فرحات مهني دون تسميته.

وكانت الجزائر في وقت سابق قد وضعت حركتي الماك، المطالبة بانفصال منطقة القبائل، ورشاد، ذات التوجه الإسلامي، ضمن قائمة ”المنظمات الإرهابية“، والتعامل معهما بهذه الصفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى