Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
العالم

مستشار الأمن القومي الأمريكي: “نعمل على تحقيق إتفاق تطبيع بين اسرائيل والسعودية”

قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان الليلة (بين الخميس والجمعة) إن الولايات المتحدة “تعمل على تحقيق اتفاق تطبيع بين إسرائيل والسعودية”. وقال أنه تحدث يوم الأربعاء عبر الفيديو مع نظيره الإسرائيلي تساحي هنغبي – وكذلك مع رئيس الوزراء نتنياهو. وأضاف المسؤول الأمريكي أنه سيزور المملكة في نهاية هذا الأسبوع حيث سيلتقي بقادة سعوديين.

وكشف النقاب عن أن البيت الابيض يعكف على صفقة تدفع قدما تطبيعا للعلاقات بين المملكة وإسرائيل. وتأتي زيارته أيضا في ظل القلق الامريكي من توطيد العلاقات بين الرياض وطهران بوساطة صينية.

كما تطرق سوليفان إلى الملف النووي الإيراني قائلاً إن “الولايات المتحدة ستتخذ خطوات لضمان عدم حصول إيران على سلاح نووي” ، لكنه أوضح أن الإدارة الأمريكية لا تزال مهتمة بـ “حل دبلوماسي”.

وأوضح رئيس الأمن القومي الإسرائيلي تساحي هنغبي أن الهدفين الرئيسيين لإسرائيل هما “إنهاء البرنامج النووي الإيراني، والتوصل إلى اتفاق تطبيع مع السعودية”. كما علق على احتمالات أن يأتي تجديد العلاقات بثماره، وقال: “للسعودية وإسرائيل مصلحة مشتركة، وأعتقد أننا نحن الأمريكيين والسعوديين نتكلم نفس اللغة”.

قبل حوالي شهرين فقط، ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أنه مقابل تطبيع العلاقات مع إسرائيل، طلبت المملكة العربية السعودية ضمانات أمنية من الولايات المتحدة، فضلاً عن المساعدة في تطوير البرنامج النووي المدني للبلاد.

وقد تؤدي الموافقة الأمريكية على تسريع سباق التسلح السعودي ضد إيران: “على إسرائيل أن تقرر ما إذا كان الأمر يستحق ثمن السلام”. في الشأن الفلسطيني، مطالب الرياض “متواضعة”. كما أشار التقرير إلى أن موضوع تجديد العلاقات بين البلدين يأتي على رأس قائمة أولويات الإدارة الأمريكية، وخاصة إنشاء جبهة ضد إيران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى