حقوق الإنسان

واد السوف: الإفراج عن معتقل الرأي محمد بشير صالحي بعد استنفاذ عقوبته

أفرج عن معتقل الرأي بشير صالحي، امس الاحد، من سجن بولاية واد السوف، بعد قضاءه 18 شهر خلف القضبان.

وجاء الافراج عن صالحي، المحبوس منذ 05 ماي 2021، بعد “إستنفاده لمدة عقوبته” المتمثلة “في 18 شهر سحن نافذة”.

وكان قد قضت محكمة الجنايات الابتدائية بالوادي، في 07 نوفمبر 2022، “بثلاث سنوات سجن نافذة” ضد بشير صالحي. قبل أن يخفض الحكم بعد الاستئناف إلى “18 شهر سجن نافذة”.

يذكر ان بشير صالحي قد أعتقل في 26 أفريل الماضي، قبل أن يتم تقديمه في 05 ماي أمام وكيل الجمهورية لمحكمة الدبيلة بمجلس قضاء الوادي، الذي أحاله على قاضي التحقيق. ليصدر هذا الأخير أمر بوضعه “رهن الحبس المؤقت قيد التحقيق”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى