أهم الأخبارالأخبار

الجزائر وتركيا توقعان على 13 اتفاقية ومذكرة تفاهم

وقعت الجزائر وتركيا، أمس الثلاثاء، على 13 اتفاقية ومذكرة تعاون على هامش زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى الجزائر التي دامت ليوم واحد.

ووقع الرئيس عبد المجيد تبون ونظيره التركي أردوغان، على الإعلان المشترك للاجتماع الثاني لمجلس التعاون رفيع المستوى بين الجزائر وتركيا.

الرئيس عبد المجيد تبون ونظيره التركي رجب طيب أردوغان يوقعان على الإعلان المشترك

وعلى هامش هذه الزيارة، جرى التوقيع على مذكرة تفاهم بين وكالة الأنباء الجزائرية ووكالة الأناضول التركية، ومذكرة تفاهم أخرى بين وكالة الفضاء الجزائرية ووكالة الفضاء التركية للتعاون في مجال استخدام علوم وتكنولوجيات وتطبيقات الفضاء للأغراض السلمية.

كما تم التوقيع على اتفاقية تجارية بين شركتي سوناطراك وبوتاش التركية فيما يخص عقد شراء وبيع الغاز الطبيعي المسال وذلك إلى جانب بروتوكول تعاون في مجال الأرشيف، واتفاقية توأمة بين المؤسسة الاستشفائية المتخصصة في الحروق الكبرى بمدينة زرالدة في ولاية الجزائر، ومستشفى مدينة باشاك شهير بإسطنبول.

وعلاوة على ذلك، تم التوقيع على إعلان وزاري مشترك حول نية التوقيع على اتفاق التجارة التفاضلي الجزائري التركي، واتفاق تعاون في مجال حماية المستهلك وملاحظة الأسواق وتفتيشها ومراقبة نوعية المنتجات والخدمات.

كما وقع الجانبان على مذكرة تفاهم في مجال البيئة، واتفاق حول الإنتاج السينمائي المشترك، وبروتوكول تعاون في مجال المنح الدراسية للتعليم العالي، ومذكرة تفاهم للتعاون في مجال التشريفات.

الرئيس عبد المجيد تبون ونظيره التركي رجب طيب أردوغان يشرفان على توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم

ووصف الرئيس عبد المجيد تبون، في مؤتمر صحفي مشترك مع رجب طيب أردوغان، زيارة الأخير بأنها “استحقاق هام في مسار العلاقات بين الجزائر وتركيا بالرغم من الظروف الخاصة والاستثنائية التي تطبع الأوضاع الحالية على المستوى الإقليمي والدولي”.

وقال تبون: ” لقاؤنا اليوم كان فرصة ثمينة تطرقنا من خلاله للعلاقات الثنائية بصورة عامة والإنجازات التي حققناها معا. علاقتنا قوية وذات آفاق مفتوحة للمزيد من التعاون بالنظر للإرادة السياسية الصادقة في الجزائر وتركيا”.

وتوقع تبون، أن يتجاوز حجم المبادلات التجارية بين الجزائر وتركيا، 6 مليارات دولار بنهاية العام الحالي، بعدما بلغ أكثر من 5 مليارات دولار العام الماضي.

وكشف تبون، أن الجزائر تعد الوجهة الأولى للاستثمارات التركية في إفريقيا، كما تعد الشريك التجاري الثاني لتركيا في القارة السمراء.

الرئيس عبد المجيد تبون، في مؤتمر صحفي مشترك مع رجب طيب أردوغان

من جهته، أشاد أردوغان، بمستوى العلاقات بين بلاده والجزائر، مبرزا وجود نية مشتركة لإضافة مصطلح “استراتيجي” إلى تسمية مجلس التعاون رفيع المستوى بين البلدين.

وأعرب أردوغان، عن أمله ببلوغ حجم المبادلات التجارية بين البلدين إلى أكثر من 10 مليارات دولار في المنظور القريب، مؤكدا أن تركيا ستسعى جاهدة لزيادة استثماراتها في الجزائر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى