أهم الأخبارالأخبارحقوق الإنسان

5 سنوات سجن نافذة لإبراهيم لعلامي

قررت الغرفة الجزائية لمجلس قضاء قسنطينة، اليوم الخميس، “تخفيض” عقوبة الناشط شمس الدين لعلامي المدعو إبراهيم لعلامي إلى “خمس سنوات سجن نافذة”. عن حكم ابتدائي “بثماني سنوات سجن نافذة” بالإضافة إلى “غرامة مالية قدرها 10 مليون دينار جزائري”.

وهذا عن التماس ممثل النيابة العامة “بتشديد” العقوبة ضد لعلامي، خلال جلسة المحاكمة التي انعقدت الأسبوع الماضي، التي حضرها لعلامي على كرسي متحرك مرفوقا بالطبيب بسبب تدهور وضعه الصحي كونه مضرب عن الطعام منذ 03 أوت الماضي.

“تعرضت للضرب بهدف توريط لعلامي في قضية مخدرات”

ويتابع الناشط الحراكي البارز لعلامي في هذه القضية “بجنحة الممارسة الغير الشرعية لمهن الصحة (المخدرات)”، وهو ما ينفيه بشدة مؤكدا أنها ملفقة بسبب مواقفه السياسية. “رفضت أن أبيع وطني فاتهمت ببيع المخدرات”.

ونقل “موقع راديو” أم أن المتهم الرئيسي في قضية الحال، المدعو « ف.ع »، أشار “لقاضي الجلسة تعرضه للضغط والضرب خلال توقيفه من طرف مصالح الضبطية القضائية، بهدف توريط لعلامي في ملف المخدرات التي ضبطت بحوزه”.

يُذكر أن براهيم لعلامي يتواجد في الحبس المؤقت بسجن بقسنطينة، منذ 21 نوفمبر الماضي، بأمر من قاضي التحقيق لمحكمة الخروب، بعد متابعته بعدة تهم جنائية وجزائية. وهذا قبل أن يقرر هذا الأخير انتفاء وجه الدعوى الجزئي (إسقاط الجنايات) في حق لعلامي، مع إحالته على قسم الجنح للمحاكمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى