الأخبارمتفرقات

كانت متجهة إلى المغرب.. انتحار راكب يُجبر طائرة تركية على الهبوط اضطراريا في الجزائر

هبطت طائرة ركاب تابعة لشركة الخطوط الجوية التركية، الثلاثاء، اضطراريًا في الجزائر بعدما انتحر أحد الركاب على متنها أثناء رحلتها من إسطنبول إلى مدينة مراكش المغربية.

وأفادت شركة الخطوط الجوية التركية، بأن طاقم رحلة TK619 شك بوجود مشكلة عندما لم يغادر أحد الركاب الحمام بعد وقت قصير من الإقلاع.

وقالت وكالة الأناضول بأن الطائرة التابعة للخطوط الجوية التركية أقلعت عند ساعات الظهيرة، في الرحلة رقم TK619 من مطار إسطنبول متوجهة إلى مدينة مراكش، وأثناء الرحلة دخل راكب أجنبي لم يتم الإفصاح عن جنسيته الحمّام، وطال تواجده هناك، ما أثار شكوك أفراد طاقم الطائرة، الذين فتحوا الباب فوجدوه منتحرا.

وأضاف المصدر نفسه، أنه حين إخراج الراكب الذي كان فاقدا للوعي في البداية، من الحمام، أجريت له إسعافات أولية من قبل طاقم الطائرة وطبيب كان من بين المسافرين، ومع تدهور حالة الراكب الصحية قام الطيار بهبوط اضطراري في الجزائر، غير أنه عقب الهبوط أعلنت الطواقم الطبية التي جاءت إلى الطائرة، عن وفاة الراكب منتحرا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى