الأخبارحقوق الإنسان

جيجل.. الإفراج عن القيادي في حزب الأرسيدي نبيل عزوزة

أفرج أمس الثلاثاء عن القيادي في حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، نبيل عزوزة، من سجن جيجل، بعد قضاء زهاء 3 أشهر في الحبس الاحتياطي.

وجاء الإفراج عن معتقل الرأي نبيل عزوزة بعد “قرار غرفة الاتهام بالمصادقة عن الأمر الصادر عن قاضي التحقيق بإعادة تكيف ملف اتهامه من جناية إلى جنحة”، حسب ما أعلنت عنه المحامية نورة وعلي.

من جهته عبر حزب الأرسيدي في بيان عن “ارتياحه” بالإفراج عن عضو مجلسه الوطني “بعد فترة سجن تعسفية بموجب المادة 87 مكرر”.

كما جدد الحزب في بيانه عن عن دعمه لكل سجناء الرأي ودعواه إلى إطلاق سراحهم وعدم سجن أحد بسبب رأيه في جزائر التضحيات الجسام من أجل الاستقلال والعدالة.

وكان قد أعتقل المناضل نبيل عزوزة في 08 مارس الماضي، وتم وضعه رهن الحبس الاحتياطي بعد مواجهته بتهمة خطيرة تتعلق بالمادة 87 مكرر من قانون العقوبات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى